Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

قرقاش يحمّل تركيا وقطر  مسؤولية العمل المسلح في سورية

 

 

ردّ أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية على ما وصفه بـ “المزاعم”التي تحدّث عنها مسؤولون في الاستخبارات الأميركية ونقلتها صحيفة “واشنطن بوست”، والتي أشارت إلى أن الإمارات هي التي قرصنت صفحات وكالة الأنباء القطرية “قنا” ومواقع قطرية أخرى في أيار الماضي.

وقال قرقاش في حديث لمعهد “تشاتام هاوس” الملكي للشؤون الدولية في بريطانيا اليوم الإثنين إن “الأزمة في الخليج تتعلق بدعم قطر للتنظيمات الإرهابية منذ العام 1995”. واعتبر أن “الدوحة متورطة بتمويل الإرهاب على أعلى مستوى”، لافتاً إلى أن “لديها احتياطي نقدي كبير يستخدم في تمويل الجماعات الإرهابية في المنطقة”، وفق ما قال.

وأشار قرقاش إلى أن “مزاعم” اختراق الإمارات للمواقع القطرية غير صحيحة، مؤكداً “بدأنا حرباً طويلة ضد الأفكار المتطرفة”.

وزير الدولة الإماراتي قال “نريد حلاً إقليمياً للأزمة مع قطر ومشكلتنا تتعلق بتغيير سياساتها، ونحتاج لنظام رقابة لمدى الالتزام القطري وثقتنا بها منعدمة”، معتبراً أن الدوحة لا تفي بوعودها ولم تتجاوب مع محاولات الوساطة. لكنه في المقابل رأى أنّ هناك مؤشرات على أن الضغوط على الدوحة تأتي بنتائج.

وقال قرقاش إن “الدوحة نسفت الوساطة برفض كل المطالب”، ورأى أن حل الأزمة يتوقف على الحكماء في الجانب القطري، مشيراً إلى أن “المسؤولين الغربيين يدركون الازدواجية التي تتعامل بها الدوحة”. وشدد في الوقت نفسه “لن نصعد أكثر من التدابير والإجراءات السيادية التي تحقّ لنا”.

كما اتهم وزير الدولة الإماراتي قطر بلعب دور سلبي في الدول العربية خلال السنوات الماضية قائلاً إنّ “الدوحة أنفقت ملايين الدولارات لزعزعة استقرار مصر والسعودية والبحرين، ودعمت إرهابيين في ليبيا وبعضهم متورط في تفجيرات في أوروبا”.

كما أشار إلى أن “بعض ممن أدرج على قائمة الإرهاب الـ 59 متورطون في عمليات تمويل”.

وحول الأزمة السورية أكد قرقاش أنّ الدوحة تعرقل التوصل لحل سلمي في سوريا، وأنّ الأزمة في سوريا تحوّلت إلى عمل مسلح بسبب تركيا وقطر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى