المعارض العراقي السابق مشعان الجبوري يعترف علناً انه فاسد

أقرت هيئة النزاهة العراقية، بإحالة النائب عن جبهة ما تعرف بالإصلاح البرلمانية “مشعان الجبوري” إلى القضاء على خلفية تورطه بملفات فساد مالي كبيرة وتلقي رشاوى ، وهو ما يؤكد استشراء الفساد في كافة أركان ومفاصل الحكومة الحالية.

وقال مصدر في الهيئة في تصريح صحفي إنه “جرى استدعاء مشعان الجبوري الى هيئة النزاهة على خلفية تصريحات سابقة له اعترف بها علناً بتقاضي رشوة بملايين الدولارات مع مسؤولين آخرين”.

وأضاف المصدر أنه “تمت إحالة ملف الجبوري الى القضاء بعد التحقيق معه, كما وجهت له تهمة اطلاق الاتهامات للآخرين واعترافه علناً بتقاضي الرشوة”.

يذكر ان النائب الحالي “مشعان الجبوري” ، قد أقر في تصريحات له ، قبل أكثر من عام وتحديداً في كانون الثاني الماضي أنه جزء من الفساد الموجود في العراق، مؤكداً أن جميع السياسيين الحاليين وأصحاب المناصب الرفيعة في العراق فاسدون ومرتشون.

ومن المعروف ان الجبوري كان ضمن صفوف المعارضة العراقية لنظام الرئيس الشهيد صدام حسين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى