الطائرات الاسرائيلية تستخدم القنابل الارتجاجية العنقودية لدك المباني في غزة

قالت مصادر فلسطينية أن طائرات الاحتلال ألقت خلال اليومين الماضيين أنواع جديدة من القنابل والقذائف تجاه قطاع غزة تحدث دمارًا اكبر من تلك التي كانت تحدثه في الغارات السابقة.

وأضافت المصادر أن هذه القذائف استخدمت في ثلاث مناطق من قطاع غزة وأحدثت دمارًا غير مسبوقًا باستخدام عدد اقل من الصواريخ.

وأوضحت أن المكان الأول الذي استخدمت فيه هذه الذخائر كان قصف منزل يعود لعائلة أبو عقلين في حي الصبرة جنوب غرب مدينة غزة مساء الجمعة الماضي، حيث قصفت الطائرات هذا المنزل المكون من أربع طوابق بصاروخ واحد فقط وقد دمر المنزل بالكامل وتسبب بأضرار كبيرة في محيطه وعلى مسافة كيلو متر مربع.

وقد شعر السكان على بعد كيلو متر واحد من هذا المنزل بهزة كبيرة وصوت صفير خارق جراء هذا القصف وكأنه بجانبهم، في حين أن ركام هذا المنزل تطايرت إلى مسافات كبيرة وان أضراراً اصابت منازل الجيران على بعد كيلو متر من المنزل المستهدف.

وأشارت المصادر إلى أن المكان الثاني الذي استخدمت طائرات الاحتلال قنابل جديدة ضده هو برج “الظافر 4” المكون من 11 طابقا والواقع غرب مدينة غزة حيث دمرته طائرات الاحتلال مساء امس السبت  بإطلاق صارخ واحد فقط عليه لتسويه بالأرض.

وقد سُمع صوت الانفجار الذي أحدثه قصف هذا البرج من مسافات بعيدة جدا، في حين  تطايرت أجزاء من ركام هذا البرج الذي كان يضم 44 شقة سكنية إلى مناطق بعيدة.

وأوضحت ان الصواريخ التي استخدمت كذلك في قصف موقع أبو جراد التابع للمقامة الفلسطينية مساء امس السبت  كانت خارقة وارتجاجية حيث أحدث أصوات انفجارات عالية جدا سمعت من مناطق بعيدة جدا واحدثت أضراراً كبيرة.

ورجحت المصادر أن تكون هذه القنابل الجديدة هي قنابل عنقودية ارتجاجية مخترقة للملاجئ والحصون المسلحة.

وتوقعت أن تكون اسرائيل قد تسلمت شحنة الأسلحة الجديدة التي تحتوي على اكثر من الف طن من الذخائر والمتفجرات, التي وصلتها قبل يومين, من الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت وزارة الداخلية الفلسطينية قد أكدت أن قوات الاحتلال الإسرائيلي ألقت على قطاع غزة خلال العدوان الذي يتعرض له حوالي 20 ألف طن من المتفجرات أي ما يعادل ست قنابل نووية، وأنها استخدمت أسلحة محرمة دوليا وقنابل من النوع شديد الانفجار.

وقالت شرطة هندسة المتفجرات التابعة لوزارة الداخلية في بيان لها أن الاحتلال استخدم في عدوانه على القطاع ترسانته الحربية بكافة إمكانيتها كالطيران الحربي بأنواعه: “المسير “بدون طيار”، والأباتشي، والعمودي و”F15 , F16 “، والتي أطلقت قذائف متنوعة أبرزها “MK82,MK83, MK84 “، والتي تحدث انفجارا وتدميرا ضخمين في المكان الذي تطلق فيه.

وذكرت أن الاحتلال أطلق أكثر من ثمانية الاف قنبلة من القنابل شديدة الانفجار من نوع “MK ” الأمريكية على غزة، مبينةً أن طائرات الأباتشي أطلقت صواريخ متعددة ومختلفة للتعامل مع الدروع والمناطق المحصنة، بالإضافة لاستهداف السيارات والأفراد والدراجات النارية التي شاركت بها طائرات الاستطلاع.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى