ماذا بقي في جعبتك يا وزيرة التنمية ؟ | موقع جريدة المجد الإلكتروني

1 تعليق

  1. 1

    ابو خالد

    اخي العزيز ، قبل ابتكار واختراع الأجهزة الخلوية كنّا جميعا نعمل ولدينا وظائفنا والأمور كانت تسير جيدا ولكن الان وبعد ادخال الهواتف الخلوية الى حياتنا أصبحت إدمانا لدى الجميع وليس التكلم بالهواتف فقط ، بل استخدامها للتواصل والحديث عن طريق الفيس بوك والوتس أب والبرامج الكثيرة الاخرى وأصبحت حياتنا كلها مربوطة في هواتفنا ولهذا فأنا ارى ان قرار التحفظ على الأجهزة الخلوية للموظفين اثناء دوامهم هو بالاول خدمة للموظفين قبل ان يكون لصاحب العمل وبهذا فعلينا ان نشكر صاحب هذا القرار الحكيم بدل ان نعتب عليه / عليها.

    وشكرا

التعليقات مغلقة