1 تعليق

  1. 1

    علي بنحمد

    ان هذه الامة التي خصتها السماء برسلها وبرسالاتها وجعلت لها تكليفا بنشر الهدي والايمان ووضع النظرية الاخلاقية ( التي اساسها مكارم الاخلاق )وتجسيدها والتعريف بها من خلال الايمان بالله وفعل الخير والعمل الصالح ا, ومن خلال لامر بالمعروف وبالنهي عن المنكر , اعطاء النموذج , لها رجالها الذين ساهموا في بلورة رسالتها , بصدقهم وشجاعتهم وكرمهم وعلمهم واجتهادهم وعملهم وابداعهم , وما اكثرهم , منهم او جلهم من الرجال والابطال المجهولين والنساء وعلى وفي كل المجالات , فمنهم من قضى ومنهم من لا زال يصاول , وهم من ينتظر ولم يبدلوا
    لقد كان في العراق ولا زال رجال آمنوا بهذه القيم الخالدة واحبوا وعشقوا قيم الرجولة وابلوا احسن بلاء في سبيلها , وفي سبيل ارضهم وشعبهم وامتهم , بتكالبت عليهم قوى الشر ما ظهر منها وما بطن , ولقد كان صدام حسين رحمه الله احدهم ومن ابرزهم على الاطلاق ومعه رجال البعث وكل رجال العراق , وكذلك في فلسطين وفي كل شبر من ارضنا العربية , من الصومال وحتى الصحراء الغربية و شنقيط الى اليمن السعيد , ومن حق البعض من الناس ان تحلم ولكن من واجب الجميع ان يدعم صمود الرجال بكل ما يملك وان يقف ضد اعداء الامة وان يقاطعهم وان يقف تعظيما لكل رجالها ولكل شهدائها وابطالها ويجب ان يسعى لتوحيد عملهم ونضالهم والى عزل الخونة والمنافقين .

التعليقات مغلقة